كرة دولية

باريس سان جيرمان يخطف لاعبين اثنين من ريال مدريد مقابل 145 مليون يورو

زعمت شبكة دفنسا سنترال الاسبانية أن ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، يسعى للانتقام من ريال مدريد بسبب محاولات الفريق الأبيض الدائمة للتوقيع مع كيليان مبابي.

وكان كيليان مبابي قد أبلغ رئيس باريس سان جيرمان في لقاء وجهًا لوجه أنه لا ينوي تجديد عقده الذي سينتهي بنهاية الموسم الجاري وسيرحل في الصيف على الرغم من عدم إعلانه حتى الآن لوجهته المقبلة.

وقالت دفنسا سنترال، نقلاً عن صحف فرنسية، أن ناصر الخليفي رصد 145 مليون يورو للتوقيع مع لاعبين اثنين على رادار ريال مدريد في السوق الصيفي القادم.

اللاعبان هما ليني يورو (18 عام) مدافع نادي ليل الفرنسي وفرانكو ماستانتونو (16 عام) لاعب وسط فريق ريفر بليت الأرجنتيني واللذان يعمل ريال مدريد على التوقيع معهما منذ فترة.

وقالت وسائل إعلام فرنسية أن باريس سان جيرمان مستعد لدفع 100 مليون يورو للتوقيع مع ليني يورو و45 مليون يورو للتوقيع مع فرانكو ماستانتونو قبل ريال مدريد.

وتؤكد الشبكة الاسبانية ذاتها أن ريال مدريد يعتقد أن العرض الباهظ الذي قدمه باريس سان جيرمان لن يغير رغبة كلا اللاعبين في تحقيق حلمهما وارتداء قميص ريال مدريد.. لأن المال ليس كل شئ.